قصص تعديل السلوك ( 1 ) الشتيمة - كبسولات تربوية قصص تعديل السلوك ( 1 ) الشتيمة - كبسولات تربوية -->
U3F1ZWV6ZTE5NzA5NjQ5MjU5X0FjdGl2YXRpb24yMjMyODMxMzQ0OTc=
recent
أخبار ساخنة

قصص تعديل السلوك ( 1 ) الشتيمة - كبسولات تربوية

قصة تعديل سلوك عن الشتيمة  
بعنوان ولد من الشارع 

كان دايما بيشتم  
حياته شتيمة ولا سيما الشتايم بالأب والأم 

يا ابن ....... يا ابن كذا ..... 

كان اسه حسين وسنه 9 سنوات دايما بيلعب في الشارع أبو مسافر وأمه ربة منزل دوما عاجزة عن السيطرة عليه وله ثلاث أخوات بنات لا يخرجن لأنهن صغيرات كان يؤذي الجميع بشتائمه البذيئة أطفالا ومراهقين . 

كان زياد واسماعيل وكمال يشعرون بالأذى بشدة من لسانه ومذهولين لكن لا يملكون له شيئا حسين ليس سيئا يساعد الجميع إنما دوما يسب ويشتم . 

إمام المسجد شاب محترم انتقل حديثا إلى المنطقىة ( نصف شعبية ) كان الأطفال يصلون الجمعة خلفه . 

ذهب زياد إلى الإمام الشيخ محمود وسأله إزي نساعد صاحبنا حسين ويبطل شتيمة 

الإمام ابتسم وسمع زياد وقال له فين حسين ؟ 
زياد شاور من بعيد على حسين 

الإمام محمود قال له ( سيبه ليا )  
الإمام نادى حسين وطلب منه يساعده في ترتيب المصاحف 
ثم كافأه حسين فرح لكن أول ما خرج قال لزياد تعال يا ابن ...

في اليوم الثاني نادى ... الإمام حسين 

قال له انا سمعتك بتقول لصحابك ياابن كذا .............. 

حسين ارتبك وكذب محصلش 

الإمام عمل نفسه مصدق حسين، بس لما شافه بيشتم كمال 
قال له تعالى ، حسين راح مرتبك أيوة انا شتمته .
الإمام قال له انا محترمك إنك صادق ليه شتمته بأبوه ؟ 

حسين قال علشان متغاظ منه هو متخلف 

الإمام قال بتفكر بس .... إنت كدبت .. هو أبوه إنسان مش كلب 

ليه بتكذب 

حسين قال جرى ايه يا شيخ انا باهزءه مش لازم أقول الحق ؟

الشيخ قال له بتفكر يعني تهزءه وتكدب ؟ 

حسين قال له إنت مكبر الموضوع 

الشيخ قال له إنت عارف إن الشتيمة حرام والكدب حرام كده بتعمل حاجتين 

حسين اندهش من المنطق وقال انا محسبتهااش  

الشيخ قال له مبتسما بس الملائكة بتحسب 

ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد 

حسين قال له ما تحسب أنا مش هاموت دلوقتي 

الإمام سكت بس عمل ورشة لتعليم فكرة الحسنات والسيئات 

جاب لوحة وحبر أسود
وشرح إن إحنا بنملي صفحتنا طول ما احنا عايشين 
حسين كان بساعده في توزيع الورق 

الأطفال سألوا الشيخ عن ربنا قال لهم ربنا غفور رحيم بيسامح دايما 

حسين كان سامع بس طلع شتم ... بالأب والأم برضه
الشيخ كان برضه كان مستمر في تقريب حسين منه وكافأته وطلب المساعدة منه لكن قال له مرة نفسك في إيه يا حسين 

حسين قاله أبقى دكتور جراح وأبويا يرجع من السفر وأبقي غني

الشيخ دعا بإخلاص قدامه اللهم أسعد حسين وحقق له كل ما يتمنى وأعلى قدره ثم نظر 
إلى حسين وأكمل 
لو بطل شتيمة ..... حسين ارتبك وعينه دمعت 

الشيخ قال 
فيه طرق كتير نعبر بيها عن الضيق يا حسين ممكن أعلمها لك أنت اتعلمت الشتيمة مكنتش مولود بتشتم وأنا هعلمك غيرها حسين اختفى ثلاثة أيام من الشارع محدش شافه 

الشيخ قال لأصحابه ( سيبوه )  
حسين راح للشيخ علمنى طريقة تانية أعبر بيها عن الضيق متزعلش ربنا ولا تزعل حد ؟ 

محدش شاف حسين بيشتم تاني لكن بيتجنب أو يقول إنه زعلان ومش لاعب ولما سألوه ليه 
قال علشان .... ربنا يستجيب لدعاء الشيخ ليا 
عشان صفحتى متتمليش أسود علشان ما أجمعش بين الشتيمة والكدب 


ملا حظات 

لا تبدئي بنصح الطفل بالتوقف عن الشتيمة بل إساليه لماذا يفعلها 
لما يقول السبب إنه زعلان أو متضايق من التاني اشرحي له إنه فيه طرق  تعبير تانية 

زي أن أتجنب أو أقول للشخص إني زعلان ومتضايق 

احتري الطفل مهما كان غلطان زي ما عمل الإمام محمود ( قربيه ) اطلبي مساعدته ( كافئيه ) 
لا تنظروا للطفل أبدا على أنه كائن شيء بل هو إن سان تعلم شيئا وممكن جدا يتعلم عكسه 

مفيش نصح هيتقبل من غير الخطوات اللي فوق 

فصصي نوع الشتيمة واتكلمي إنها جمع بين أنواع مختلفة من السيئات 

الشتيمة من السلوكيات اللي بتحتاج وقت علشان تزول متيأسيش لو الطفل ردد شتيمة سمعها من حد تاني 

اسأليه إيه فايدة المخ 
هيقولك نفكر بيه إيه فايدة اللسان 
نتكلم بيه 
اسأليه 
نتكلم بيع عن اللي مخنا  بيقوله ولا مخ حد تاني ؟

يبقي مينفعش تردد شتيمة حد 

مع قصص أخرى من تعديل السلوك 


الاسمبريد إلكترونيرسالة